آخر تحديث: 26 / 10 / 2020م - 12:58 ص
الأكثر قراءة هذا الشهر
المقالات الأكثر قراءة
ركن اللغة والأدب
عاشوراء.. وعي ومسؤولية
كل يوم سؤال
كلمة راس
مساحات حرة
نص كلمة
قليلة الأدب.. تزورني في الظلام دون استئذان
نادر الخاطر - 26/10/2020م
المقال يتناول فنون الاستماع للطرف الآخر، فلا ينبغي أن نحكم على الأشخاص بالتفاهة والسذاجة بسبب سوء فهم الخطاب، فينبغي الاستماع إلى مرئيات المتحدث قبل محاكمته في سجون ”قلة الأدب“، وأيضا طريقة لباس الشخص او تسريحات الشعر ليس لها علاقة في محاكمة الفرد بأنه صاحب سلوك رفيع أو سلوك هابط.
وزائرتي كأن بها حياء
فليس تزور إلا في الظلامِ
فرشتُ لها المَطارِف والحشايا
فعافتْها، وباتَتْ في عِظامِي
البعض حين يسمع لأبيات الشعر آنفة الذكر، لربما يحكم...
عبيد الرمال
ليلى الزاهر - 25/10/2020م
من أجمل دلالات التّطور الإنساني أن تستبدل بعض المصطلحات في قاموسك بأخرى، وبعض المواقف ببدائلها. كأن تستبدل الإنسان الثائر لأتفه الأسباب بالإنسان الحليم، وكثرة الحديث بالصمت المهيب. فكلّ إنسانٍ لابد أن يقود مؤسسته الأخلاقية بنفسه، ويعمل على تطويرها مما يتطلب وجود طاقة تحفيزية دائمة، ومهارة اجتماعية تُثير الإعجاب وتجلب الاحترام. وأينما حلّ وارتحل الإنسان تلازمه مؤسسته الأخلاقية وتتكشف أخلاقه في المواقف المختلفة. إنّ بعض الردود السريعة تكشف نقاء السريرة فتُظهر القاعدة الأخلاقية القوية التي ...
”حدثني أبي“
علي العبكري - 25/10/2020م
”1“ كنت في الثامنة عشرة من العمر تقريبًا ولا أزال أتذكر تلك الليلة الرمضانية شديدة البرودة واجتماع المعزين فيها لمناسبة إحدى ليالي استشهاد أمير المؤمنين (ع)، لم يمنع البرد القارص خروج موكب كبير ولكنه منع المعزين من خلع تيشرتاتهم. ألهب الرواديد أثابهم الله المشاعر وراحت الأكف تهوي بحماس على الصدور المشتعلة، نعم كانت إحدى ليالي أمير المؤمنين (ع) ولكن كانت الأبيات جلها بخصوص القضية الفلسطينية حيث كانت تجرى على ما أتذكر مباحثات ...
قيادة الدراجات النارية بين التسلية والإزعاج
عباس سالم - 25/10/2020م
ظاهرة التجمعات المزعجة بالدراجات النارية في الأماكن العامة والاستعراض بالحركات البهلوانية وإزعاج الآخرين، أصبحت ظاهرة تقلق الكثير من الناس، وتشكل خطراً عليهم وعلى سلامة أطفالهم الذين يقضون أجمل أوقاتهم في اللعب والتسلية.
في مقالي هذا لا أتكلم عن دراجي محافظة القطيف الرسميين المنتمين الى الأفرقة الرسمية، وإنما أتكلم عن الدراجين العبثيين الفوضويين من الشباب المراهق، الذين لا هم لهم إلا الفوضى وإزعاج الآخرين بدراجاتهم النارية في الأماكن العامة.
يختار الكثير من الشباب...
وَأنَا خِلْوٌ مِنْ ذلِكَ كلِّه!
هلال حسن الوحيد - 25/10/2020م
ضايقني أمرٌ في يومين اعتقدت أنه جَلَل وعظيم، فتذكرت أن جارًا لنا كان يقرأ ذكراً في شهرِ رمضان يعدِّد فيه أحوالَ الناس وما يحدث لهم؛ في الصحةِ والمرض والحبس والحرية والحرب والسلم والغربة والوطن، وفي الحياةِ والموت، ثم يشكر اللهَ على أنه ليس مبتلى مثلهم. فقلت أنظر في هذا الدعاء لعلني أجد حالةً تشبه حالتي أتسلى بها وأرجو اللهَ أن يكشفها في آنٍ واحد! في الحقيقة لم أجد! وكل ما كان ...
قارئ يتصبب عرقا في الشتاء
يوسف أحمد الحسن - 24/10/2020م
عندما يقع القارئ في حب كتاب فإنه يهيم في حروفه، يذوب في أديم صفحاته ويضيع في حضرته، فينسى ما هو فيه.. يعيش النهار في منتصف الليل، ويشعر بسكون الليل وسط الضجيج.. يتصبب عرقا في الشتاء عند قراءة نص يتحدث عن الصيف، وترتجف أطرافه عندما يقرأ في آخر عن ذلك القبو البارد في منزل متهالك في حي فقير.. يتهلل وجهه ويشعر بالنشوة عندما ينتصر بطل القصة حد الصراخ، وتتساقط دموعه وقد ...
الإدراك المعرفي واللغة
أحمد فتح الله - 24/10/2020م
مقدمة
الإدراك يراد به القدرة على استقبال ومعالجة وتفسير المعلومات الآتية لحواسنا بطريقة نشيطة. هذه المعالجة المعرفية معقّدة لكنها تسمح لنا بتكوين العلاقة مع العالم الذي حولنا. لحسن الحظّ، هذه القدرة يمكن تقويتها وتحسينها بالتعلم والتدريب المعرفيّ. واللغة هي من أقوى الأدوات المتاحة للبشرية، حيث تمكننا من مشاركة المعلومات والثقافة والآراء والتكنولوجيا. يقول ستيوارت واتسون «Stuart Watson»، الباحث «ما بعد الدكتوراه» في قسم علوم اللغة المقارنة بجامعة زيورخ(): ”البحث في تطور...
النقد كطعنة خنجر
أمير أبو خمسين - 24/10/2020م
كم من الكتب قرأتها، وأثارت فضولي في معرفة كتّابها، فبعضهم عرفته عن قرب وحصلت على توقيعه لكتابه كهدية لي، والآخر تعرّفت عليه من بعد، ومن خلال التواصل معه وإعطائه ملاحظاتي رحب كثيرا، ما أدى إلى تقوية العلاقة معه. 
فبعض الكتاب تقبّلوا الملاحظات بصدر رحب، وقبول حسن، والبعض أخذها بصورة شخصية ولم يقبلها بل اعتبر ذلك تعدّيا عليه.
فعندما يصدر كتاب لكاتب يعرفك وتعرفه فتقع في ورطة. فإذا لم تقرأ الكتاب فسيعتبر ذلك...
حتى لا يكون الحديث عن البيئة «ضو ليف»
أثير السادة - 24/10/2020م
الذين اعتادوا النظر إلى الصور القديمة للمنطقة، مؤكد بأنهم رؤوا ارتفاع اشجار النخيل فيها، وتدفق المياه في عيونها، شاهدوا أزقة البحر القريب من الناس، لمحوا في بعضها علاقة الإنسان بالمكان، فالناس هم بالنتيجة من سحنة هذه الأرض، يهبهم البحر حس المغامرة والتحدي، كما يهبهم الريف بخضرته ألوانا ومزاجا شعريا رقراقا كجريان الماء. وهم يدققون أكثر فأكثر في هذه الصور لعلهم تحسروا على تلك المناظر وهم ينظرون حولهم فلا يرون إلا شوارع ...
زجاجة بندول مسكن... تريحك من لغة التصادم
نادر الخاطر - 24/10/2020م
أحد الشعراء من لبنان التقى بفتاة شقراء، وأخذت الفتاة تتحدث معه باللغة الإنجليزية، الشاعر لا يستطيع فهم اللغة الإنجليزية، فقالت الفتاة للشاعر: آي لوف يو، يو لوف مي؟ فأراد الخروج من الموقف حيث يجهل اللغة الإنجليزية فقال لها: جايب معي زجاجة مسكن أعصاب... بتوفر عليكِ وعلى الترجمة، خروج من الموقف المحرج بذكاء.
وفي المقابل بعض الأحيان لغة الرجل ليست مفهومة عند المرأة، خصوصا عندما الزوجة تستخدم لغة المطرقة بالضرب من كثرة...
رسائل الأمس واليوم
هلال حسن الوحيد - 24/10/2020م
تزاحمت الرسائل الإلكترونية في ذاكرةِ هاتفي المحمول، فشرعت في مسحِ ما ظننت أنه غير مهم منها، على عكس الرسائل الورقية التي لم أزل محتفظاً بها منذ أوائل الثمانينات. كانت كتابة رسالة قبل عصر التقنية الإلكترونية الحديثة يحتاج إلى قلمِ حبر وأوراق مطرزة ومعطرة ومغلف جميل أنيق وأرطال من العواطف، ثم رحلة إلى مكتب البريد. وقد تطول المدة أياماً وأسابيع قبل أن تصل لوجهتها، وهكذا الرد يكون إن لم تتوه الرسالةُ بين ...
منتدى الثلاثاء الثقافي: التنوّع والتواصل والفضاء المعرفي
عبد الحسين شعبان - 23/10/2020م
بكل تواضع يقدّم لك المؤسسون والمشرفون تجربتهم في تأسيس ”منتدى الثلاثاء الثقافي“، على الرغم من أنها تجربة رائدة ومتميّزة؛ والواقع أنها تجربة تأسيسية تأصيلية لفضاء متنوّع بأفق مفتوح يتّسع لحوارات خصبة ومعرفية تشارك فيه كوكبة لامعة من المثقفين والكتّاب والأدباء والباحثين والعاملين في الشأن العام، جرى تأطيرها في ندوات واستضافات ولقاءات ومحاضرات ومعارض وكتب وآداب وفنون شملت مئات الفعاليات والشخصيات النافذة وفي الحقول الثقافية المختلفة.
لعلّ إحدى ميزات هذا المنتدى هو...
تم حذف هذه الرسالة
عبدالله الحجي - 23/10/2020م
أحيانا تفتح الوتساب وترى هذه العبارة "تم حذف هذه الرسالة" من ضمن رسائل أحد الأهل أو الأصدقاء... فماهي ردة فعلك؟

البعض يكون الأمر عنده طبيعيا والبعض الآخر يترك جميع الرسائل ويقف عند هذه الرسالة ويعطيها أكثر مما تستحقه من الوقت والاهتمام وينحى المنحى السلبي ويطرح العديد من علامات الاستفهام: لماذا تم حذف هذه الرسالة؟ وماهو محتوى الرسالة؟ ويعيش في حالة استنفار ويرهق نفسه لايجاد إجابات لجميع أسئلته، والبعض لايهدأ له بال...
”التكفير على ضوء المدرسة الشّيعيّة“
زكريا الحاجي - 23/10/2020م
مقدّمة:
1 - يُعتبر الكفر من المفاهيم الصّريحة في القرآن والرّوايات، ومن ضروريّات المنظومة الإسلاميّة، وبغضّ النّظر عن الاختلاف الحاصل في مدى انطباقه على بعض المذاهب أو الدّيانات، لكنّه يبقى مفهوم ثابت بلا شكّ، وهو ممّا لا يختلف عليه اثنان من المسلمين، وعدم انطباقه على بعض الطوائف عند بعض الفقهاء، لا يكفي لعلاج المشكلة العالقة في أذهان البعض؛ لأنّه في النّهاية هو يشمل حصّة من البشر، وعليه نحتاج إلى استكشاف...
توقف عن حساب السعرات الحرارية
عدنان أحمد الحاجي - 23/10/2020م
ركز على جودة الغذاء وممارسات نمط حياة صحية لاكتساب وزن صحي
أكتوبر 2020
المترجم؛ عدنان أحمد الحاجي
راجعه وقدم له الدكتور غسان علي بوخمسين، صيدلاني، مستشفى جونز هوبكنز
المقالة رقم 326 لسنة 2020
Stop counting calories
October، 2020 ...
مهارات القرن الواحد والعشرين
علي حسن الفردان - 22/10/2020م
إن لكل قرن مهارات وتحديات على معاصريه العمل بهذه المهارات ومعرفة التحديات وتجاوزها فالحياة اليوم ليست كالحياة في القرن الماضي وحياة القرن الماضي ليست كالذي سبقه فكل يسير حسن متطلبات عصره واحتياجاته ليصل إلى هدفه المبتغى.
وهنا أحببت أن أتكلم عن «مهارات القرن الواحد والعشرين» الذي يشهد تغيرات كبيرة على جميع الأصعدة فمع هذا التطور العلمي التكنولوجي الهائل وما يشهده من أحداث سياسية واقتصادية يتوجب على الناس معرفة هذه التحديات التي...
لا تكترث للبغيض
سوزان آل حمود - 22/10/2020م
في هذا الزمن المٌخيف باتت كل «المواقف» موجعة.. لدرجة أننا أصبحنا نتمنى أن نرىالنوايا قبل أصحابها..!!
‎ليست صدفة عندما ابتلاك الله تعالى حتى يبين لك من يقف بجانبك ومن يشاهدك فقط، ليست صدفة أنه أبعد عنك أموراً تحبها وأعطاك أموراً أنت بحاجتها، ليست صدفة أنهأخّر استجابة دعواتك حتى تعرف أن لكل شيء وقته المناسب.
البعض يغيثون الناس كقطرات المطر.. وآخرون يظللونهم كفيء الشجر.. والباقيكالصحراء القاحلة مهما زرعت فيهم لا وفاء ولا ثمر..!!...
رفقاً بدراجي القطيف فنحن لسنا خارجين عن القانون
عدنان نعمة العوامي - 22/10/2020م
لايكاد يمر أسبوع في محافظة القطيف دون أن يُنشر في الصحافة المحلية أو وسائل التواصل الإجتماعي بعض الأخبار عن قيام مجموعة من الدراجين بإثارة الفوضى والإزعاج سواء في كورنيش القطيف أو سيهات أو أي مكان آخر عام في المحافظة. وعلى الرغم من أن ثمة الكثير من ناشري هذه الأخبار ربما يروجون عن غير قصد بأن سائر الدراجين من الفوضويين الرعاع ولكن من المؤسف أن تصل هذه الإتهامات إلى سيل من...
اشرق بحلمك
فوزية ال مبارك - 22/10/2020م
لكل فرد في هذه الحياة مجموعة احلام وامنيات والكثير يسعى لفعل المستحيل لتحقيق جزء من احلامه حتى لو كانت صعبة. وبالمقابل هناك من يحاول ويتخصص في انتزاع احلام الأخرين والسعي لخراب ما يعملوه. فلا تقتل حلمك ولا تستسلم للضغوط التي تفرض عليك من شخصا ما للعدول عن تحقيق احلامك فهذه هي جزء من تحديات الحياة التي نواجهها كل يوم في حياتنا اليومية، لان البعض يزعجهم نجاحك، تفوقك، تميزك وابداعك، ينزعجون لانهم يعتقدون ...
الأناقة الظاهرية والفكرية جاذبتان
زكريا أبو سرير - 22/10/2020م
حكمة رائعة تقول: كن أنيقا في ملبسك ولن تنساك العيون، وكن أنيقا في فكرك ولن تنساك القلوب.
تنبئنا هذه المقولة الجميلة عن مفهومين مهمين ينبغي لكل واحد منا الاهتمام والعناية بهما، الأناقة بالمظهر الخارجي للإنسان، والاهتمام بالأناقة الفكرية، الذي يعبر عنها بالسلوك الإنساني النابع من العقل والقلب.
إذن هناك مفهومان للأناقة، ينبغي للإنسان السوي أن يتحلى بهما وهما مكملان لبعضهما بعض، أولهما الأناقة الشكلية الظاهرية، الذي يرمز إلى اهتمام الإنسان بشكله الخارجي،...
التنين الصيني
عبد الرزاق الكوي - 22/10/2020م
الصين المعروفة رسميا باسم جمهورية الصين الشعبية أعلن في 1 أكتوبر قيامها على أنقاض الجمهورية الصينية، هي الدولة الأكثر سكانا في العالم حيث يسكنها تقريبا 1,5 مليار نسمة، بالإرادة والتصميم وقهر الظروف تحولت خلال أقل من سبعين عاما من دولة زراعية معزولة وفقيرة إلى واحدة من أعظم القوى الاقتصادية في العالم تمكن فيها أكثر من 850 مليون من الخروج من دائرة الفقر، استخدمت العدد الكبير من سكانها لخدمة مشروعها التنموي...
أعمال صغيرة... نتائج كبيرة
رضي منصور العسيف - 22/10/2020م
في مجال العلاقات الاجتماعية والتعامل مع الناس نحتاج إلى لمسات صغيرة تحمل بين طياتها روحًا مؤثرة، تستطيع أن تؤسس وتقوي علاقات أفراد المجتمع مع بعضهم البعض.
لذلك علينا أن ننظر إلى قوة تأثير العمل وليس إلى حجمه، فكما يقول الإمام علي (ع): لا تستصغر شيئا من المعروف قدرت على اصطناعه إيثارا لما هو أكثر منه، فإن اليسير في حال الحاجة إليه أنفع لأهله من ذلك الكثير في حال الغناء عنه، واعمل...
كي نبلغ الهدف
زكي أبو السعود - 21/10/2020م
في مقال سابق تحدثت عن اهمية وضرورة التزام الناس بنظافة الاماكن العامة لخدمة انفسهم ومنفعة المجتمع بصورة عامة. وفي عدد من ملاحظات الاصدقاء على المقال كان هناك تركيز على ضرورة وجود رقابة رسمية للحد من تقاعس الناس ومحاسبة من يتعمد الاهمال. الحفاظ على نظافة الاماكن العامة وصيانة المحيط البيئي والحياة الفطرية مسؤولية رسمية ومجتمعية. ودور الجهات الرسمية في المراقبة والمتابعة امر بالغ الأهمية، كما التطبيق الخلاق للقوانين والانظمة المتصلة بهذا الشأن ...
صور عارية للصغار والكبار!
هلال حسن الوحيد - 21/10/2020م
لم يوجد في بيتنا في سنوات طفولتنا تلفاز؛ وبالتأكيد لم يكن هناك أيّة آلة الكترونية تنقل الصورة، والآلة الوحيدة هو المذياع الذي يبث الصوت. كان هذا قبل عشرات السنين - فقط - ولم يكن قبل مئات السنين. وعندما حظينا بأول تلفاز كان بلوني الأبيض والأسود، ويبث القليلَ جدّا من المقاطعِ الخادشة للحياء، بحسب مقاييس ذلك الزمان وليس بمقاييس الآن. أما غير المعتاد او المحتشم من الصور فهي تُقطع ولا تُعرض ...
مبادرات في ظل جائحة كورونا
شذى آل رضي - 21/10/2020م
المجتمع المحلي نسيج متين من التراحم والتعاطف والتكافل ما إن يتداعى منه عضو إلا وهبّ الجميع لنجدته، فالمجتمعات تنهض بجهود أبنائها وبالأيادي البيضاء التي تلمس مواضع الحاجة فتسعى بكل ما أوتيت من بذل وعطاء لسدها.
من أوجه الخير وصور التكافل التي تتجلى اليوم في المجتمع، المبادرات التطوعية ”الفزعات“ التي تنطلق مع كل مناسبة تُظهر فيها حاجة بعض الناس للمساعدة وإن لم يكونوا من فئة المحتاجين الدائمين، كمبادرات التبرع بالدم التي تُطلق...
العرفان بالفضل
ياسين آل خليل - 21/10/2020م
في غمرة الفوز ونشوة الوصول إلى الهدف، ينتاب البعض حالة من نكران الفضل والإعتراف للذات بأن هناك شخص أو أكثر قد مدّ يد العون وبذل جُهدا صغيرا أو كبيرا حتى أوصل هذا الفرد أو ذاك إلى ما هم عليه اليوم. لكنها الذات العالية حينًا والنرجسية أحيانا أخرى، وعدم قدرة الفرد على إدارة ذاته ومشاعره حتى يتواضع ويعطي كل ذي حق حقه من الشكر والثناء.
قد يكون العرفان بالفضل هو أحد أهم...
جزيرة تاروت في عيون علماء التاريخ والآثار
سلمان آل رامس - 21/10/2020م
جزيرة تاروت الواقعة في وسط الساحل الشرقي للمملكة العربية السعودية، تعتبر من أهم المراكز الحضرية في الخليج العربي، فقد لعبت دوراً مهماً في التاريخ القديم، وقامت على أرضها حضارة تعود إلى الآلاف من السنوات، وذكرها الجغرافيون القدامى والمؤرخون في مصادر مختلفة، واكتشف في أرضها متروكات أثرية تعود إلى فترات زمنية سحيقة.
وهي في رأي «جيفري بيبي»، رئيس البعثة الدنماركية التي درست المنطقة ليست مجرد أقدم منطقة في المملكة العربية السعودية، وإنما...
إضاءة
زهراء السلهام - 21/10/2020م
اهتم البشر بتطوير الفكر حتى وصلنا إلى فكر ملم يحاول ان يجاري كل شيء في هذا الكون حيث وصلنا إلى أعماق الأرض وصعدنا بفكرنا حتى بلغنا إلى سطح القمر ومسارات الفضاء ومجرات الكون
وهذا شيء إيجابي ليس سلبي لكن السلبي إننا نهتم بتطوير الذات الفكرية ونترك تطوير الذات المشاعرية
حيث أصبحت المشاعر الذاتية عند البشر منخفضه جدا وبها يفقد الانسان التوازن.
الذات الفكرية سريعة التطور والذات المشاعرية في انخفاض ينشغل الإنسان عنها
وهذا ما...
مع شخصيات الفكر والأدب - الأستاذة صباح عباس آل هاني «5»
ناصر حسين المشرف - 21/10/2020م
مشروع 1000 زهرة
في 8 سنوات من العطاء
مشروع 1000 زهرة هو الإمتداد الحقيقي والنسخة المُطورة لمشروع رعاية الناشئات الذي تأسس عام 1414 وتم إغلاقه لدواعي أمنية عام 1417 هجرية بعد النجاح الكبير الذي حققه في الساحة المجتمعية من تنوع نشاطاته وفعالياته وبرامجه المختلفة، فمن الدورات الصيفية إلى الفعاليات التربوية والحلقات الدينية والدورات الثقافية وتنظيم الزيارات والرحلات والبرامج المستمرة طوال العام وفي المهرجان السنوي للسوق الخيري وإقامة الدورات في الثقافة الزوجية للمقبلات...
المضافات الغذائية ومخاطر الأمراض المزمنة: ما هو الدور الذي تلعبه المستحلبات؟
عدنان أحمد الحاجي - 21/10/2020م
23 أبريل 2015
ميليندا كولان، الاستاذة المشاركة في معهد بيكر للقلب والسكري ونيكول كلو زميلة بحوث عليا في جامعة موناش
المترجم: عدنان احمد الحاجي
المقالة رقم 328 لسنة 2020
?Food additives and chronic disease risk: what role do emulsifiers play
April 23,2015 5,46am AEST
Melinda Coughlan ...
تراثنا يجمعنا
أمين محمد الصفار - 21/10/2020م
جاءت زيارة الدكتورة رنا القاضي والدكتورة أمل العلي لمنطقة القطيف ضمن الجهود الأهلية التي تساهم بتعريف مثل هذه الكفاءات الوطنية ببعضها البعض وكذلك التعرف على الأرث التاريخي والتراث المتنوع في منطقة مهمة من هذا الوطن.
هذا النوع من التواصل الأفقي بين الكفاءات بمختلف مناطق المملكة يعطي مزايا عديدة ونتائج سريعة ومباشرة لا تقل أهمية عن بعض تلك الزيارات الرسمية التي يسبقها جهود كبيرة ولا تتمتع بالرشاقة الكافية التي يتمتع بها التواصل...
منهجية المربين الأذكياء
حسين أحمد آل عباس - 20/10/2020م
ذات يوم سأل أحد المواطنين الهنود أحد المستعمرين البريطانيين فقال له:
كيف استطعتم استعمارنا لأربعة قرون، ونحن أكثر منكم عدداً وعُدة؟
أجاب المستعمر قائلاً ببساطة: السبب يعود لاختلاف طرق تفكيرنا فنحن دائماً نفكر بجذور المشكلة قبل وقوعها. بينما أنتم تبحثون في الحلول بعد وقوعها «بعد خراب مالطا».
ولنا في ذلك - والحديث للمستعمر البريطاني - مسألة السيول والفيضانات التي تحدث في الهند وبريطانيا. فالهنود يتصرفون مع الفيضانات بعد حدوثها فيحاولون حفر الأنهار لجرف...
فائدة لغوية «6»: ”تَأْبَى لَهُ ذَلِكَ بَنَاتُ أَلْبُبِي“
أحمد فتح الله - 20/10/2020م
مثل عربي قديم في رقة وحنان الأم، وكذا في الرقة لذوي الرحم عامةً.
قال أبو الفضل الميداني، في ”معجم مجمع الأمثال“ «ص: 112»، قالوا: أصل هذا أن رجلًا تزوج إمرأة وله أُمٍّ كبيرة، فقالت المرأة للزوج:
- ”لا أنا ولا أنت حتى تخرج هذه العجوز عنا“،
فلما أكثرت عليه احتملها على عنقه ليلًا، ثم أتى بها واديًّا كثير السباع فرمى بها فيه، ثم تنكر لها، فمرَّ بها وهي تبكي، فقال:
- ”ما يبكيكِ يا...
كيف تشعل جذوة الفضول
عدنان أحمد الحاجي - 20/10/2020م
عندما نلائم المصاعب مع قدراتنا، يصبح التعلم مكسبًا أساسيًا
بقلم ستانيسلاس ديهاين، باحث الأعصاب المعرفي
29 يناير 2020
المترجم: عدنان أحمد الحاجي
المقالة رقم 329 لسنة 2020
How to Rekindle Curiosity
When we tailor problems to match our capacity، learning becomes a primal reward ...
تنبؤات درامية أم سينما متواطئة «51»
عبد العظيم شلي - 20/10/2020م
كتب ومجلدات دراسات وتحليلات، أفاضت واستفاضت حول عوالم السينما، تشريحا وتوصيفا وتحليلا ونقدا متباينا وكذا رميا بأثقل العبارات، هل السينما مدعاة للملهاة أم الانسلاخ؟.
يقول الفيلسوف السوفيتي سلافي جيجيك: ”السينما تمرر لنا الكثير من المغالطات وتقنعنا بأفكار مسمومة أحيانا، وأخرى تكشف لنا أقنعة زائفة تضمر داخلها مغالطات مسكوتا عنها، عديد الأفلام الهوليوودية والأوروبية التي تنطوي على أيديولوجيات خادعة، تصور لنا واقعا نراه بعيون مغلقة وعقول نائمة“.
توصيف يرى خلف الصورة وما تجوس...
صلاة مثالية
ملاك الراشد - 19/10/2020م
جميعنا نمر بفترات نشعر فيها بأننا مهزومين من الحياة وأنفسنا، حتى أننا نشعر بأننا بحاجه إلى معجزة أو حدث يغير ما نحن عليه، وبطريقة متطرفة نتمنى لو أننا نستطيع فقدان الذاكرة أو على أسوء الأحوال وأكثرها تمنيًا الموت، رغم خوفنا القهري منه.
بالتأكيد كل شخص منا يشعر بألم خاص ويمر بأحداث مختلفة ومحاط بأشخاص مختلفين عما يمتلكه الشخص الآخر فلكل منا قصته وأسبابه الذي يجعله كارهًا او غاضبًا أو ربما حزينًا...
المادة اللاصقة - الأمهات
هلال حسن الوحيد - 19/10/2020م
قوى جاذبة خفية وظاهرة وضعها الله في الكون لتقرب المعادن المتناهية في الصغر مع بعضها وتؤلف بين الأجرامِ الفلكية فائقة الحجم. إحدى هذه القوى الإنسانية الجاذبة هي قوة الأمهات التي تفعل فعل المادة اللاصقة الشديدة القوة لأفراد الأسرة. هي قوة، إن بقيت صامتة ومتفرجة فهي قوة مراقبة خفية. وإن ثارت فهي في أغلب المهام أكثر هدوءً وحساسية من الرجل وقد تكون أكثرَ عقلانية! قوة الأمهات اللاصقة تتمدد كلما ازداد عدد الأسرة ...
اقتراح تفعيل السياحة الريفية
خضراء المبارك - 19/10/2020م
صفوى مدينة سعودية تتبع محافظة القطيف في المنطقة الشرقية في المملكة العربية السعودية، على ساحل الخليج العربي وتتبعها إداريا التجمعات السكانية في الاوجام وام الساهك وحزم ام الساهك واصفيرة والرويحة والخترشية والدريدي وابو معن وجاوان. وهي احدى مدن محافظة القطيف التي تبداء من صفوى شمالا الى سيهات جنوبا ومن سنابس/تاروت شرقا الى الاوجام غربا. ولأن الخدمات في هذه البلدات تتبع لبلدية صفوى التابعة لمحافظة القطيف، كانت لي زيارة مع رئيس بلدية ...
الأحساء والإنسان
صادق راضي العلي - 19/10/2020م
تتربع الأحساء على مخزون هائل من الثروات، كواحدة من أجمل مدن المملكة وأهمها، ‪ ‬باعتبارها إرث تاريخي وتراثي وحضاري يفخر به أهل الوطن بجميع أطيافهم، فعلى تخومها الغنية بالطبيعة والتاريخ يعيش الإنسان الأحسائي معنى آخر للحياة، فهو ينعم بنكهات هجرية وبخيرات طبيعية حباها الله وأودعها بين جنبات هذه الأرض الطيبة.
وكيف لا يكون ذلك وهذه هي «هَجر» الماضي والحاضر والمستقبل، التي قال فيها شاعرها جاسم الصحيح: هي الأحساء قبلتي القديمة والهوى...
العمل الخيري بين منهجين
عبد الغفور الدبيسي - 19/10/2020م
لا ثقافة أغنى من ثقافتنا نحن المسلمين عندما يتعلق الأمر بعمل الخير والحث على الانفاق فتجد ذلك بشكل ساطع في جميع مصادر التشريع الإسلامية ووافق ذلك ما في نفوس العرب من معاني النخوة والكرم والايثار فتجذرت هذه الروح الطيبة في مجتمعاتنا العربية المسلمة ايما تجذر وقامت على هذه الروح مؤسساتنا الخيرية العتيدة ومنها جمعيتنا جمعية تاروت المباركة وتعاقب على العمل أجيال من محبي الخير وطالبي الثواب والمتيمين بخدمة مجتمعهم ونستطيع...
الأخطاء الإملائية في مواقع التواصل الاجتماعي
كمال بن علي آل محسن - 19/10/2020م
ليس معنى أن يكونَ الخطأُ منتشرًا وشائعًا القبول به والاستسلام إليه، والعجز أمامه، وعدم وجودِ ردة فعلٍ لكلِّ تلك الأخطاءِ الإملائيةِ التي تعجُّ بها الرسائلُ والتغريداتُ وجميع أنواعِ الكتاباتِ بمسمياتها المختلفةِ في مواقع التواصل الاجتماعي، فلكلِّ فعلٍ ردةُ فعلٍ مساوية له في المقدارٍ ومعاكسة له في الاتجاهِ كما نَصَّ على ذلك القانونُ الثالث من قوانينِ عالمِ الفيزياء الشهير نيوتن، فَلِمَ لا نشاهدُ ردةَ فعلٍ بحجمِ محبتنا للغتنا العربية؟! فنحن أبناء ...
تستر، فقد فضحك تحيزك التأكيدي
عدنان أحمد الحاجي - 19/10/2020م
بقلم جيسي ج. سميث
المترجم: عدنان أحمد الحاجي
المقالة رقم 319 لسنة 2020
Cover Up، Your Confirmation Bias Is Showing
Jessie J. Smith
 
بينما كنت اتسلق الصخور «للتعريف، راجع 1» في صالة الألعاب الرياضية الخاصة بالتسلق قبل ثلاثة أيام، اقترب مني شاب أشقر ذو عينين زرقاوتين ولون شعره داكن في العشرينات من عمره. فتح فاه ليشرح لي أحد المسارات، عندما لاحظت على الفور لكنته غير المفهومة. وبينما كان يتحدث، تساءلت من أين الرجل. ربما هو...
انبهارك بهم ليس ذنبهم..
زينب البحراني - 19/10/2020م
الغموض سيد الإبهار، وحين يجتمع الغموض بالنجاح في شخص ما فإنه يبدو محفوفًا بهالة من الجاذبية الساحرة التي تدفع البشر لمُحاولة الاقتراب منه، ولأن أكثر البشر لا يفهمون مشاعرهم الحقيقية فإن بعضهم يتوهم أن تلك المشاعر حُبًا، لا سيما إن كان هذا الشخص من الجنس الآخر، وبعضهم يتوهَّم فيه صفاتًا تفوق قدرة الكائن البشري العادي على جمعها في شخصيته، ويظن أنه مثاليًا، معصومًا من الخطأ، فريدًا من نوعه، أسطورة نادرة ...
هكذا رأيت أبي
موفق الماجد - 18/10/2020م
”بعض ما رأيته في الأب السيد حمزة السيد مجيد الماجد“
إن هنالك العديد من الناس يعيشون في هذه الحياة، وقد تطول أعمارهم، إلا أنهم يمرون ويذهبون دون أن يشعر الوجود بهم، ودون أن يحدثوا أي تغيير على مسرح الحياة ومعتركها. وفي مقابل أولئك، هناك العديد من أعالي الناس من يرحلون عن الحياة وقد لا يخلو يوم أو ساعات إلا وتشعر بوجودهم وكأنهم أحياء يرزقون بما أولوا وقدموا وأفاضوا من حولهم بالخير...
هل تُسبب الأجهزة الإلكترونية العزلة والانطواء؟
ابراهيم الزاكي - 18/10/2020م
باتت التقنية الحديثة من الأمور الروتينية في الزمن المعاصر، وأصبحت جزءاً لا يتجزأ من الحياة اليومية للكثير من الناس، وخصوصاً الأجيال الجديدة، وأخذت تتحكم في نمط وأسلوب حياتهم، وفي سلوكياتهم اليومية. فالأجيال الجديدة فتحت أعينها على عالم يضج بمختلف أنواع الأجهزة الإلكترونية، ومن الصعوبة لهم الانفصال عنها في كل تفصيل من تفاصيل حياتهم. غير أن المشكلة تكمن في قضاء الساعات الطوال أمام هذه الأجهزة بشكل مفتوح وغير منظم، ومن دون...
الجهل الشهي!
هلال حسن الوحيد - 18/10/2020م
هل لاحظتم أننا نسأل أنفسنا في مراحلَ حياتنا المختلفة أسئلةً أغلبها بشرية وعالمية، متحررة من كلِّ اللغات والعقائد والأديان والجنس، وعلى الخصوص في سنواتِ الطفولة والشباب: هل سوف أكون غنيا؟ هل سوف أحب؟ هل سوف يحبني أحد؟ هل سوف أكون سعيدًا؟ سلسلة لا تكاد تنتهي من أسئلةِ استنطاق الغيب! لكن أليس هذا من أنواع الجهل بالمستقبل الحلو المستطاب؟ بحيث تتسرب هذه الحلاوة لحياتنا، فإذا بها تجعلها مثل أفعوانية تعلو وتنخفض بين ...
رسالة اشتياق
أمير الصالح - 18/10/2020م
اشتقت اليك فعلمني الا اشتاق... علمني كيف اقص جذور هواك من الاعماق بيت شعر لمطلع قصيدة الراحل نزار قباني لقصيدته المسماة ”رسالة من تحت الماء“. وقد أنشد تلكم القصيدة المغني المصري الراحل عبدالحليم عبد الحافظ ولم ينشد بعده احد اي نوع من الرسائل من تحت الماء. وكانت الأغنية، يومذاك، مستحوذة على اسماع عدد كبير من شباب ابناء ذلك الجيل. في عهدنا الحاضر مفهوم سبك الرسائل بأسلوب القصيدة والديباجة القديم للتعبير عن ...
قراءة في حياة الإمام الحسن المجتبى (ع)
زكريا أبو سرير - 18/10/2020م
لم أجد مظلومية تاريخية تعرّض لها أحد من الأئمة أهل البيت (ع)، مثلما تعرض إمامنا الإمام الحسن بن علي بن أبي طالب (ع). ذلك حسب قراءتي التاريخية المتواضعة عن سيرة أئمة الهدى والعترة الطاهرة صلوات الله عليهم أجمعين. بالرغم من إنه السبط الأول لرسول الله المصطفى (ص) والإمام الثاني بعد أبيه أمير المؤمنين الإمام علي بن أبي طالب (عع)، حسب ما ورد عن رسول الله محمد (ص) حيث قال: لا...
القوة والعقل
عبد الرزاق الكوي - 18/10/2020م
العالم يشهد تقدما شبه عام في جميع أموره الحياتية من تكنولوجيا ووسائل اتصال وصل للفضاء اهتم في في أمور كثيرة تسهل اموره الحياتية الخاصة ورفاهيته ونسى الأهم من حوله وهو الإنسان، فكل ما يتعلق بحياة وسلامة الإنسان وعيش كريم في تراجع مستمر إلى حده الأقصى، قمع للحريات وانتهاك لحقوق الانسان، تتزايد فيه عدم الثقة بغدا أفضل فالأمور تتسارع للتراجع في كل ما يختص برقي الإنسان وتحضره من الناحية الإنسانية، وأن ...
مافيا سمك الصافي في بلد الصافي.. من ضحيتها؟
نادر الخاطر - 18/10/2020م
كتبت المقال عن سوق السمك ونويت إرساله للنشر، فكان عنوان المقال ”البنجالية يزاحمون أولاد البلد في سوق السمك“
لكن بعد زيارتي في الأمس إلى سوق الأسماك بالقطيف غيرت العنوان والمقال ليصبح العنوان ”مافيا سمك الصافي في بلد الصافي.. من ضحيتها؟“ ليعكس الوضع المؤلم لأهل بلدي أصحاب الدخل المحدود.
في الأمس زرت سوق السمك بالقطيف لشراء سمك الصافي، في العادة اختار لباس متواضع حتى تسهل الحركة داخل السوق، ولم أتفاجأ حين لم أجد...